منتديات سارية السواس الرسمي

منتديات سارية السواس الرسمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رمضان كريم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abuahmad
عضووو نشيط
عضووو نشيط


عـدد أإلــمــشــأإركأإت : 10
علم دولتكــ :
الجنســــــــ : :
نقاط : 20
تاريخ التسجيل : 09/08/2010

مُساهمةموضوع: رمضان كريم   السبت أغسطس 14, 2010 1:36 am

[center]

<H3 class="post-title entry-title" align=center>


دخــــول رمضان .،وهوى متبع أو شح مطــــاع!!!







بسم الله الرحمن الرحيم
يقول المولى الكريم (وَلاَ تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلاَ تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَّحْسُورًا) الإسراء: 29 ..
أحبائى ..
فى ظلال هذه الآية الكريمة من كتاب الله تعالى أكتب اليوم مخاطبا نفسى قبلكم محذرا من الشره والسفه فى شراء الأطعمة والشراب .، وكذا التقطير والشح خاصة مع دخول شهر رمضان أعاده علينا جميعا بالخير واليمن والبركات فأقول:-
وفى ذلك (فــــلا) يتنافس المتنافسون.،
ولمثل ذلك (فــــــــــلا) يعمل العاملون...!!
إن الحكمة التي شرع الصوم من أجلها هي تحقيق تقوى الله عز وجل ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴾.، وهي ثمرة الصوم الشرعي ونتيجته المرجوة , ومالم يكن الصوم طريقا لتحصيل هذه التقوى فقدْ فَقَدَ الغاية والمعنى الذي شرع لأجله , فليس المقصود من الصيام هو مجرد الامتناع عن الطعام والشراب والجماع فقط دون أي أثر لهذا الصوم على حياة الإنسان وسلوكه , ولذلك قال صلى الله عليه وسلم كما عند البخاري " من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه " وقال " رب صائم حظه من صيامه الجوع والعطش " رواه الإمام أحمد وابن ماجه بسند صحيح , قال جابر رضي الله عنه:إذا صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمآثم , ودع أذى الجار , وليكن عليك وقار وسكينة يوم صومك ,ولا تجعل يوم صومك ويوم فطرك سواء "فينبغي للمسلم الحق أن يستحضر هذه المعاني وهو يؤدي عباد ة الصوم , حتى لا تخرج العبادة عن مقصودها , وحتى لا تتحول إلى عادة يؤديها المسلم مسايرة للبيئة والمجتمع .، وكذا كل العبادات من صلاة وزكاة وحج وأى شعيرة من شعائر الإسلام ينبغى أن تكون خالصة النوايا موافقة لما شرع الله وأمر وحد رسوله صلى الله عليه وسلم ونزلت بكتابه ..!!!!
فالصوم يربي النفس البشرية على الصبر , وقوة الإرادة والعزيمة , فإن الصبر لا يتجلى في شيء من العبادات طواعية قبل كرها للنفس المؤمنة كما يتجلى في الصوم , والمقصود من الصوم إنما هو حبس النفس عن الشهوات , وفطامها عن المألوفات , ولهذا كان الصوم نصف الصبر كما يقول العلماء كما هو كله عند الصدمة الأولى. ، والله تعالى يقول (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ) الزمر :10.!!.،
و في الصوم كذلك تربية للمجتمع ، وتنمية للشعور بالوحدة والتكافل بين المسلمين , فالصائم حين يرى الناس من حوله صياما كلهم , فإنه يشعر بالترابط والتلاحم مع هذا المجتمع , فالكل صائم , والكل يتذوق لذة بالجوع في سبيل الله ، والكل يمسك ويفطر دون تفريق أو امتياز , لا يستثنى من ذلك أحد لغناه أو لجاهه أو منصبه , فأكرمهم عند الله أتقاهم , وأفضلهم أزكاهم ।فما أعظمها من صورة معبرة عن وحدة المجتمع في ظل العبودية لله جل وعلا .والصوم يضيّق مجاري الدم , ويخمد نيران الشهوات !!.،
و الصوم يقلل فرص إغواء الشيطان لابن آدم , فإن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم , ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم كما في الصحيح " يامعشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء وفى رواية "الصوم جنّة " ، أي وقاية يتقي به العبد الشهوات والمعاصي , ولهذا أمر صلى الله عليه وسلم من اشتدت عليه شهوة النكاح مع عدم قدرته عليه بالصيام ، وجعله وجاءً لهذه الشهوة ومخففا من حدتها ।!!.،
ومن معاني الصوم أن يتذكر الصائم بصومه الجائعين والمحتاجين , فيتألم لآلامهم , ويشعر بمعاناتهم , فالذي لا يحس بالجوع والعطش قد لا يشعر بمعاناة غيره من أهل الفقر والحاجة , وإذا كان أحدنا يجد ما يفطر عليه من الطعام والشراب , فغيرنا قد لا يجد شيئا من ذلك .تلك هي بعض معاني هذه العبادة العظيمة , وقد جمعها الله عز وجل في قوله (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) البقرة : 183!!
وكل هذا وأكثر منه مما لايتسع المجال والمقال لذكره حتى نجد ذلك المسمى (بالضمير الإنسانى) الذى يفرض رقابة ذاتية صارمة على النفس فلا تفسد مهما غرّتها الأمانى أو أغواها شيطان الإنس أو الجن ووسوس.،
فيتسلط حكم ذلك الضمير على النفس ليجعلها تتفانى فى أداء كل ما يسند إليها من مهام ليس فقط لإعجاب البشر من صالحهم وطالحهم وتقدم الحضارة ونيل المكاسب المادية بل لإعجاب الله رب العالمين ومعه سيد البشر صلى الله عليه وسلم وكذا الملائكة وجبريل .، والأهم فى ذلك هو نيل الرضا والمحبة من الله رب العالمين عند النفس المطمئنة واللوّامة!!!
وفى ذلك جعل التنافس والتبارى وشرع التسابق ليميز الله الخبيث من الطيب ويبلونا أينا أحسن عملا (فاستبقوا الخيرات)(وفى ذلك فليتنافس المتنافسون)(ولمثل ذلك فليعمل العاملون).،
ولا يحرّم أحدا ما أحلّه الله من الطيبات والرزق الذى أمرنا الله أن نأكله حلالا طيبا .، غير أن الإسراف فيه منكر والتقطير مؤثم وكلاهما حرام وسيئة ترتكبها النفس الأمارة بالسوء.! استحسانا وجوازا عند كل صاحب هوى متبع أو شح مطاع .،
ولايبقى مباحا بل مأمور به غير الحسنة بينهما (وَالَّذِينَ إِذَا أَنْفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا).،
ومن هذا المنطلق فإن ما نشاهده هذه الأيام من هوى متبع فى نفوس مريضة وفى ثقافة مزيفة مهرتلة تتسارع وتتسابق إلى الشراء إدخارا وخزينا لشهر رمضان من كل ما لذ وطاب من طعام وشراب.، أمر ليس فقط لاداع له.!
بل هو مؤثم ومجرّم شرعا قبل أن يكون عرفا إذ يدعوا إلى فساد إجتماعى وأخلاقى بغلاء الأسعار وفتح الشهية والسعار لشراء مستلزمات قد تزيد عن الحاجة اليومية طبقا لما هو متاح ومعروض قبل أن يكون مرغوب ومطلوب .، وهذا مما يؤذى غير القادر.،ويغرى التاجر بالغش إما فى السلعة أو الثمن وقد يكون هذا سببا من أسباب الإحتكار المنهى عنه.، ولايفرق عن هذا أيضا من يقتّر على نفسه وأهله وهو قادر.، ناهينا عن أن أحدا كائنا من كان لايضمن حياته غدا فكيف يضمن لها رزق غد فيدخره لها فما بالنا بمن يجمع طعام شهرا فيخزّنه.،وهذا فيما هو حلالا طيبا فما بالنا بالمحرّم شرعا أوما فيه شبهة .،من لغو الحديث الذى يتسابق إليه أهل الفن .، وهذا ما يدعونى للقول:-
وفى ذلك (فــــلا) يتنافس المتنافسون.،
ولمثل ذلك (فــــــــــلا) يعمل العاملون...!!
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ )صدق الله العظيم
******
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ملك الحصريات
المدير العام
المدير العام


عـدد أإلــمــشــأإركأإت : 2376
العمر : 22
الموقع : http://www.s-so.yoo7.com
علم دولتكــ :
الجنســــــــ : :
نقاط : 2842
تاريخ التسجيل : 20/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: رمضان كريم   السبت أغسطس 14, 2010 4:27 pm

يسلمووووووووووووووووو

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://s-so.yoo7.com
 
رمضان كريم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سارية السواس الرسمي :: (الاقسم العامة) :: القسم العام-
انتقل الى: